معرض مميز للفنون النسوية بالحفة

بإطار احتفالات  جماهير شعبنا بذكرى أعياد نيسان الجلاء المجيد وميلاد حزبنا العظيم حزب البعث العربي الاشتراكي افتتح السادة : غسان معروف /أمين شعبة الحفة للحزب – عبد الحنان صبيح مدير التربية – العميد يوسف جاسم /مدير منطقة الحفة معرض ثانوية الفنون النسوية بحضور السادة نبيل العبدة / أمين فرع الطلائع – محمد اسماعيل / مدير التربية المساعد للتعليم الأساسي – شادي كنديسة / رئيس دائرة الطلائع وعدد من المعنيين , هذا وقد تضمن المعرض أعمالاً من نتاج الطالبات بأقسام : (تصميم الأزياء –تطريز + الكروشيه - خياطة وتفصيل ) وتندرج هذه الأعمال بإطار الفنون التشكيلية التطبيقية كون المدارس مجهزة بأحدث الآلات التقنية – ديجتال – خاصة بالإنجاز السريع ,والطالبة بثانوية الفنون النسوية تتعلم وفق المناهج الحديثة أن تشكل منتجاُ لتخرج وهي قادرة على التصميم والتفعيل والخياطة وتمتلك المهارات اليدوية والحياتية بمعنى آخر (ست  بيت مثقفة) وإضافة لذلك فهي منتجة يمكنها أن تفتح ورشة صغيرة لتصحيح الأزياء والخياطة وتحصل على مردود مادي من عملها المنوع ( خياطة – لفحات – جوارب – اكسسوارات) .

وهنا لابد من الإشارة لضرورة إيصال الفهم الصحيح لطبيعة التعليم المهني والفني لكافة شرائح المجتمع .

وفي تعليق لها عن هذا المعرض أفادت السيدة نعيما حمود / مدير التربية المساعد للتعليم المهني والتقني قالت:

تأتي هذه الأعمال كتحصيل لجهد عام دراسي تدريبي كامل وتنفيذاً للمناهج المطبقة حديثاً , والجدير بالذكر أته تم تجهيز الثانويات النسوية بأحدث المكنات – ديجتال وبكافة مستلزمات العملية التدريبية والتدريسية , كما ويجب التنويه بأن منهاج الفنون النسوية لايقتصر على المواد الاختصاصية وإنما يشمل أيضاً المواد العامة من (رياضيات –فيزياء- لغات...) مما يخرج بالمحصلة شخصية متوازنة متكاملة مهنياً وثقافياً وهذه الشخصية قادرة على الدخول إلى سوق العمل بثقة وجدارة وتستطيع الانطلاق نحو المستقبل بدءاً من مكنة        وبالتالي تتمكن طالبة الفنون النسوية من تأمين فرصة عمل والاستقلال اقتصادياً وبمرحلة عمرية مبكرة , ومن هنا تأتي أهمية مثل هذه المعارض حيث تعتبر كسوق تجريبي .

 

Scroll to Top